قام شخص غاضب من الحرب على غزة بطعن شخص حتى الموت وأصاب آخر في باريس يوم السبت، قبل أن يتم القبض عليه.

وقال وزير الداخلية الفرنسي، جيرالد دارمانين، إن المشتبه به الذي طعن رجلا حتى الموت وأصاب اثنين آخرين في وسط باريس قال للشرطة إنه "قلق بشأن الوضع في غزة" خلال التحقيق معه بعد اعتقاله.

ووفقا لمسؤولي الشرطة، فإن المهاجم مواطن فرنسي، من مواليد عام 1997، وهو "معروف بأنه إسلامي متطرف ويعاني من اضطرابات نفسية".

وقالت المصادر أيضا إن الشخصين اللذين هاجمهما المشتبه به بمطرقة، كانوا سائحين، وأن الضحية ألماني. 

وأوضح مكتب المدعي العام في باريس، أنه تم فتح تحقيق في "جريمة قتل والشروع بالقتل".

Les policiers viennent d’avoir courageusement interpellé un assaillant s’en prenant à des passants à Paris, autour du quai de Grenelle. Une personne décédée et un blessé pris en charge par les Pompiers de Paris. Merci d’éviter le secteur.

— Gérald DARMANIN (@GDarmanin) December 2, 2023

المصدر: أ ف ب

المصدر: RT Arabic

كلمات دلالية: باريس

إقرأ أيضاً:

الفلاحون يستعدون لمواجهة ماكرون بمعرض باريس الزراعي

يستعد المزارعون في فرنسا للاحتجاج اليوم السبت على زيارة الرئيس إيمانويل ماكرون لمعرض زراعي كبير في باريس، وسط حالة من الغضب بشأن التكاليف المرتفعة للزراعة والبيروقراطية والصفقة الخضراء.

وقال عضو في أكبر نقابة للمزارعين في فرنسا إن الفلاحين سيحاولون منع دخول ماكرون للمعرض التجاري، مضيفا أنه إذا ما استطاع الرئيس الفرنسي الدخول، فسيعكر المزارعون صفو زيارته، وفق تعبيره.

وفي علامة أخرى على مدى توتر العلاقات بين المزارعين والحكومة الفرنسية، ألغى ماكرون جلسة نقاش كان يودّ عقدها في المعرض الزراعي اليوم السبت مع المزارعين وشركات تصنيع الأغذية وتجار التجزئة، بعد أن قال ممثلو نقابات المزارعين إنهم لن يحضروا.

وأمس الجمعة، دخلت عشرات الجرارات إلى العاصمة الفرنسية احتجاجا على ارتفاع التكاليف الزراعية والسياسة الزراعية للحكومة الفرنسية، وحمل أحد الجرارات لافتة كتب عليها "ماكرون، أنت تزرع بذور العاصفة، كن حذرا مما تحصده".

يشار إلى أن معرض باريس الزراعي يعد حدثا سنويا كبيرا في فرنسا، ويجذب حوالي 600 ألف زائر على مدى انعقاده الممتد لتسعة أيام.

ويحتج المزارعون في جميع أنحاء أوروبا مطالبين بدخل أفضل والحد من البيروقراطية، ويشكون من المنافسة غير العادلة من السلع الأوكرانية الرخيصة.

وكان الاتحاد الأوروبي قد أعفى الواردات الغذائية الأوكرانية من الرسوم الجمركية في عام 2022 لدعم اقتصاد كييف بعد شن روسيا حربها على أوكرانيا.

كما يحتج المزارعون على الصفقة الخضراء، التي تتضمن السياسة الزراعية المشتركة المطبّقة في الاتحاد الأوروبي منذ يناير/كانون الثاني 2023.

وتنطبق موادها على أكثر من 6 ملايين مزارع في أوروبا، وتنص على تقليل تأثير الزراعة على البيئة وإزالة الكربون في القطاع، إلا أن المزارعين يعارضونها باعتبار أنها تؤدي لخفض الإنتاج الزراعي.

مقالات مشابهة

  • خبير بالشؤون الإسرائيلية: التفاوض في باريس معقد ونتنياهو يبحث عن صفقة تضمن استمرار الحرب
  • هل توقف محادثات باريس حول تبادل الأسرى حرب إسرائيل على غزة؟
  • بالفيديو.. مزارعون فرنسيون يستقبلون ماكرون بصيحات استهجان
  • فرنسا.. اقتحام المعرض الزراعي في باريس بعد وصول ماكرون
  • الفلاحون يستعدون لمواجهة ماكرون بمعرض باريس الزراعي
  • غوستاف إيفل.. ساحر الحديد الذي صمم أشهر برج في فرنسا
  • كادقلي على فراش الموت!، فمن يدركها؟؟
  • محمود مسلم: موقف فرنسا حدث به تحول بسبب اجتماعات باريس بشأن التهدئة في غزة
  • الأنبا رافائيل: أنا بخير وحاليًا في زيارة قصيرة لإيبارشية باريس وشمال فرنسا
  • نواب فرنسيون يطالبون اللجنة الأولمبية بفرض عقوبات على إسرائيل