متحدثة باسم عائلات المحتجزين: نسمع أصوات الحرب التي لا لزوم لها ونرى مضيعة للوقت

طالب متحدث باسم عائلات المحتجزين في قطاع غزة، حكومة الاحتلال، بإعادة بقية المحتجزين أحياء كما أعادت غيرهم عبر التفاوض.

اقرأ أيضاً : جيش الاحتلال يعترف بمقتل 5 جنود وضباط في معارك بغزة 4 منهم جنوبي القطاع

جاء ذلك خلال وقفة بتل أبيب لأهالي المحتجزين في قطاع غزة.

من جهة أخرى قالت متحدثة باسم عائلات المحتجزين، " نسمع أصوات الحرب التي لا لزوم لها ونرى مضيعة للوقت".

وكانت حركة حماس وفصائل المقاومة، أطلقت سراح 110 من المحتجزين لديها خلال فترة الهدنة الإنسانية، مقابل الإفراج عن أطفال ونساء فلسطينيين من سجون الاحتلال. 

وفي سياق متصل، زعم المتحدث باسم جيش الاحتلال دانيال هاغاري، إن قيادة حماس منفصلة عن الأوضاع في الميدان بغزة. 

وأضاف هاغاري خلال مؤتمر صحفي، مساء السبت، أن جيشه سيواصل العمل من أجل إعادة المحتجزين.  

وقال المتحدث باسم جيش الاحتلال، إنه جيشه هاجم أهدافا لحزب الله في جنوب لبنان ومنها مواقع قيادي. 

وأشار هاتغاري، إلى أنه يتم التحقيق في ظروف ومكان مقتل ساهار باروخ في قطاع غزة. 

من جهته قال رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، إن تل أبيب ستواصل الحرب للقضاء على حماس وتحقيق أهدافها.

وأضاف نتنياهو في مؤتمر صحفي، أقدر بشدة موقف الولايات المتحدة في مجلس الأمن الدولي.

وأشار نتنياهو في مزاعمه، إلى أنه يتعين على الدول الأخرى أن تفهم أنه من المستحيل التوفيق بين دعم القضاء على حماس ودعم وقف إطلاق النار. 

ولاحقا ذكرت  القناة 13 تالعبرية، أن نتنياهو أبلغ الرئيس الأمريكي جو بايدن، أن المعارك في خان يونس ستستمر شهرا إضافيا. 

العدوان على غزة

دخل عدوان الاحتلال الإسرائيلي على قطاع غزة يومه الـ64؛ إذ تواصل تل أبيب سياستها الهمجية باستهداف المدنيين وارتكاب المزيد من المجازر. 

في المقابل، أعلنت كتائب القسام استهداف جنود من الاحتلال، عبر استهداف آلياتهم بكمائن نصبتها لقوات في خان يونس ومدينة غزة وبيت لاهيا.

 

المصدر: رؤيا الأخباري

كلمات دلالية: دولة فلسطين الحرب في غزة نتنياهو الأسرى قطاع غزة

إقرأ أيضاً:

وفد حماس يختتم زيارته لـ القاهرة بعد مباحثات استمرت عدة أيام

اختتم وفد قيادة حركة حماس، برئاسة إسماعيل هنية، رئيس المكتب السياسي للحركة، زيارته لمصر والتي استغرقت عدة أيام، وذلك وفق بيان صحفي صادر عن مكتب رئيس حركة حماس.

وأجرى وفد الحركة عدة لقاءات رفيعة المستوى لبحث الأوضاع في قطاع غزة، ووقف العدوان الغاشم على الشعب الفلسطيني، وعودة النازحين إلى أماكن سكناهم، والإغاثة والإيواء، خاصة في شمال القطاع وسبل تحقيق ذلك.

كما تطرقت المباحثات إلى ملف تبادل الأسرى، وكذلك ما يخطط له الاحتلال الإسرائيلي في الأقصى في ظل قرار حكومة الاحتلال منع أهالي الضفة والداخل المحتل من الصلاة في المسجد الأقصى المبارك خلال شهر رمضان الفضيل.

الخارجية الفلسطينية: «خطة نتنياهو» اعتراف رسمي بإعادة احتلال قطاع غزة

وفي سياق متصل، أعربت وزارة الخارجية الفلسطينية، في بيان لها، اليوم الجمعة، عن رفضها الشديد لما أسماه إعلام الاحتلال الإسرائيلي بـ «مبادئ نتنياهو لليوم التالي للحرب»، معتبرًا إياها بمثابة «اعتراف رسمي بإعادة احتلال قطاع غزة، وفرض السيطرة الإسرائيلية عليه، وخطة لإطالة أمد حرب الإبادة على الشعب الفلسطيني، ومحاولة لكسب المزيد من الوقت لتنفيذ مخطط التهجير».

وقالت الخارجية الفلسطينية: إن خطة نتنياهو لليوم التالي للحرب على قطاع غزة، مناورة مفضوحة لاعتراض وإفشال الجهود الدولية المبذولة لربط ترتيبات وقف الحرب والإفراج عن الأسرى والرهائن بحل الصراع وتجسيد الدولة الفلسطينية على الأرض.

وأوضحت، أن خطة نتنياهو تفسر سبب عدائه واستبعاده للسلطة الفلسطينية الشرعية، وتكشف عن حقيقة موقفه الرافض للدولة الفلسطينية والحلول السياسية للصراع، واختياره للحروب واستمرار دوامة العنف لاطالة أمد وجوده وحزب اليمين في الحكم.

وطالبت الخارجية الفلسطينية، الإدارة الأمريكية والدول الغربية بسرعة الاعتراف بالدولة الفلسطينية ودعم حصولها على العضوية الكاملة في الأمم المتحدة، والبدء في ترتيبات دولية لعقد مؤتمر دولي للسلام يفضي لإنهاء الاحتلال ويمكّن الشعب الفلسطيني من ممارسة حقه في تقرير المصير بحرية وكرامة على أرض وطنه ودولته، كما جاءت في قرارات الشرعية الدولية.

اقرأ أيضاًحماس: تعليق المساعدات إلى شمال قطاع غزة «تطور خطير»

قيادي بـ حماس: «السنوار» ليس معزولا وكل موقف للحركة يتم بالتنسيق معه

مقالات مشابهة

  • موقعة الخيل تٌعجل برحيل نتنياهو.. ماذا فعل مع متظاهري تل أبيب؟ (فيديو)
  • مظاهرات حاشدة بإسرائيل تدعو لانتخابات مبكرة والشرطة تفرقها بالقوة
  • غضب وعنف.. الآلاف يتظاهرون في تل أبيب ويصفون نتنياهو بالفاشل - صور
  • مظاهرات إسرائيلية ضد حكومة نتنياهو.. وتفريق للمحتجين (شاهد)
  • صواعق كهربائية واعتقالات بحق المتظاهرين ضد حكومة نتنياهو.. ماذا يحدث في تل أبيب؟
  • نتنياهو وحكومته يبدأون مناقشة تنفيذ العمليات العسكرية في رفح
  • إغلاق شارع رئيسي في تل أبيب بفعل مظاهرة حاشدة لأهالي الأسرى
  • عائلات المحتجزين الإسرائيليين لدى حماس تغلق طريق أيالون السريع بتل أبيب
  • وفد حماس يختتم زيارته لـ القاهرة بعد مباحثات استمرت عدة أيام
  • مسؤول في حماس: قد يكون هناك تقدم في مفاوضات تبادل المحتجزين قريبًا