مع بدء اختبارات منتصف الفصل الدراسي الأول للعام الدراسي 2023/2024 ، اليوم الأحد، للصفوف الدراسية من الأول إلى الحادي عشر بالمدارس الحكومية، يقود الخوف من الرسوب أو تحقيق علامة سيئة في الامتحانات في أغلب الأحيان إلى رفع التوتر والقلق لدى الطالب قبيل إجراء الامتحان، وخلالها، وأحيانا يزداد هذا التوتر ويقود إلى فقدان التركيز وأعراض صحية تؤثر على الطالب سلبيا، فما العمل؟
يؤكد الخبراء النفسيون أن للأسرة الدور الأول في اجتياز الأبناء لهذه الفترة العصيبة من السنة الدراسية، فهي التي تخفف جو التوتر والقلق، وتخلق الجو المحفز للطالب لإنجاز مهامه.


ويقدمون مجموعة من النصائح للأهل التي يجب اتباعها خلال فترة امتحانات الثانوية العامة، وهي تتلخص في ضرورة التخفيف من التوقعات العالية والمقارنة بأشخاص آخرين، وكذلك تقديم الدعم النفسي والمنطقي، كقولكم: «نحن على ثقة بأنكم ستحققون أفضل ما لديكم»، بدلاً من قولكم، على سبيل المثال: «ستحققون علامة كاملة».
توفير الهدوء والسماح بأوقات الاستراحة والرفاهية، كما أنه لا يجب عدم تغيير تنظيمهم للكتب ومكان الدراسة، حتى لو كانت مبعثرة.

نصائح للطلاب
أما بالنسبة للطلبة فهناك عدة نصائح للتخلص من التوتر، وعلى رأسها:
التحضير قبل فترة الاختبارات، كما أن الشعور بالتوتر طبيعي، ولكن يجب أن يحاول الطالب أن يسيطر عليه لا أن يسيطر التوتر عليه.
كما أنه من الضروري المحافظة على الهدوء والإيجابية، والاسترخاء والدراسة بذهن صافٍ، وتجنب المماطلة ومراكمة الدراسة.
بالاضافة إلى تخصيص وقت للراحة والترفيه، استغلال ساعات الصباح الباكرة للمراجعة بهدوء.
ويعد التنظيم أمرا ضروريا حيث يجب الاهتمام بتنظيم مكان الدراسة، وتحديد أهداف واضحة لتحقيقها.
ويزيد الخبراء مجموعة من النصائح التي تتعلق بالاستعداد للامتحان:
حيث يؤكدون على ضرورة طلب مساعدة الأهل في المراجعة. بالاضافة إلى النوم المبكّر وتجنب السهر للحفاظ على صفاء الذهن.
وتلعب التغذية الصحية أيضا دورا أساسيا في تهدئة الطالب واعطائه الطاقة اللازمة خلال فترة الامتحانات، ويجب تناول الخضار والفواكه، والأغذية المشبعة بالطاقة.

 موعد ثابت للنوم
ويؤكد الخبراء أن هناك خطوة أخرى يجب اتباعها قبل الامتحانات، وهي أن يتم تحديد موعد ثابت لنوم أولادها وذلك لضبط الساعة البيولوجية لأجسامهم، وأخذ قسط من الراحة التي تمنح عقولهم القدرة بعد ذلك على التركيز بصورة كبيرة.

فتره للترفيه
ويدعو المختصون إلى ضرورة عدم تجاهل الترفيه خلال فترة الامتحانات، حتى لا يشعر الأطفال بالملل، سواء باللعب أو التنزه لفترة والرجوع مرة أخرى للمذاكرة بحماس، مشيرين إلى أن اتباع نظام الضغط ومنع أي سبل للترفيه تنتج عنه نتائج عكسية.

المصدر: العرب القطرية

كلمات دلالية: قطر اختبارات منتصف الفصل المدارس الحكومية

إقرأ أيضاً:

المالية: منظومة نافذة تساعد في تعزيز جهود التحول للاقتصاد الرقمي

استعرض الدكتور محمد معيط وزير المالية، جهود تطوير القدرات الجمركية لتيسير حركة التجارة بما فيها المعاملات الإلكترونية التي شهدت نموًا متسارعًا بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا خلال السنوات القليلة الماضية، في أعقاب جائحة كورونا التي فرضت قيودًا على حركة التجارة التقليدية فضلاً على التوجه العالمي الجديد الداعم للأسواق الإلكترونية نتيجة التطورات التكنولوجية المتسارعة، موضحًا أننا حريصون على الانفتاح على كل التجارب الدولية، وتوطين الخبرات المتميزة في دعم وتيسير حركة التجارة الإلكترونية في مصر.   

وأكد الوزير، أن تطوير البنية التحتية الرقمية لمصلحة الجمارك، وتوحيد وميكنة الإجراءات الجمركية من خلال منظومة «نافذة» التي تغطي 99,9% من الواردات والصادرات المصرية عبر 15 مركزًا لوجيستيًا، تساعدنا في تعزيز جهود التحول للاقتصاد الرقمي، لافتًا إلى أننا ملتزمون ببذل كل ما في وسعنا لتقليص زمن الإفراج الجمركي، من خلال تبسيط الإجراءات والاعتماد بشكل أكبر على إدارة متطورة لقياس درجة المخاطر ومن ثم التوسع في المسار الأخضر، على نحو يسهم في تخفيف أعباء الاستثمار عن مجتمع الأعمال. 

وقال الشحات غتوري، رئيس مصلحة الجمارك، خلال ورشة «تفعيل آليات التعامل مع شحنات التجارة الإلكترونية» التي نظمتها مصلحة الجمارك بالتعاون مع مشروع «تطوير التجارة وتنمية الصادرات في مصر» الممول من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، إن هذه الورشة تأتي في إطار توفير رؤية مستقبلية حول سبل إحراز التقدم المأمول في مسار تطوير منظومة العمل الجمركي وتطوير الشراكات مع شركات الشحن السريع لتأمين حصول مصلحة الجمارك على المعلومات المسبقة للشحنات، بما يسهم تيسير حركة التجارة ودعم تطوير منظومة المخاطر الحالية.

وأضاف أن مصلحة الجمارك تعمل على تطبيق أفضل الممارسات الدولية في مجال التجارة الإلكترونية، وآليات إدارة المخاطر الجمركية، وتيسير تبادل البيانات بشكل مسبق مع شركات «الشحن السريع» بما يسهم في المعالجة السريعة للبيانات الجمركية مع تحديد مواطن الخطر لكل عنصر من عناصر العملية الاستيرادية.

جودة الخدمات الجمركية

وأوضح أننا نعمل على الارتقاء بجودة الخدمات الجمركية في مصر بما يتسق مع المتغيرات الاقتصادية المحلية والإقليمية والعالمية، من خلال استدامة تحديث استراتيجية العمل الجمركي، على نحو يلبي متطلبات التعامل مع التحديات والمستجدات، مع مراعاة أن يتزامن مع تطوير وميكنة المنظومة الجمركية، وتوفير الغطاء التشريعي الملائم، وتنمية القدرات البشرية، وتعزيز التعاون مع كل أطراف العملية الجمركية. 

مقالات مشابهة

  • خطوات التخلص من جفاف البشرة في الشتاء
  • هترجع شباب تاني.. فوائد بذور الكتان في التخلص من تجاعيد البشرة
  • «بأدوات منزلية».. 4 طرق بسيطة لإزالة الوبر من الملابس
  • "رحلة في علاج الصداع".. تحليل شامل للأسباب والعلاجات المنزلية دون مسكنات
  • هام .. آيت الطالب وميراوي يؤكدان منح الصفر لكل طالب طب قاطع الامتحانات
  • هيئة البيئة تؤكد مجددا ضرورة التزام الجميع بالمحافظة على النظافة العامة خلال الاحتفالات الوطنية
  • وصفة بـ30 جنيها قدمها هاني الناظر لوقف تساقط الشعر.. جربوها وادعوا له بالرحمة
  • تأثير غير متوقع لمتابعة مسلسل الكبير أوي 8.. ماذا يفعل في عقلك وجسمك؟
  • محظورات داخل لجان امتحانات الميدتيرم بالجامعات.. تعرف عليها
  • المالية: منظومة نافذة تساعد في تعزيز جهود التحول للاقتصاد الرقمي