البوابة نيوز:
2024-02-25@11:16:27 GMT

إسرائيليون يطالبون بالإفراج عن الرهائن في غزة

تاريخ النشر: 10th, December 2023 GMT

تجمع المئات من الإسرائيليين فيما بات يعرف باسم ساحة الرهائن في تل أبيب، مساء السبت، للمطالبة بالإفراج عن نحو 140 شخصًا لا يزالون محتجزين لدى حركة حماس في قطاع غزة.

وقال إيلي اليعازر قريب أحد الرهائن وسط الحشد السبت إنه كان ينبغي على الحكومة أن تعطي الأولوية لإعادة الرهائن على حساب مواصلة حربها ضد حماس.

وأضاف المهندس البالغ 61 عاما "كان ينبغي عليهم عقد صفقة في وقت سابق"، مشيرا إلى أن "مهمة الحكومة أن تحافظ على سلامة شعبها وأرضها".

وشهدت هدنة إنسانية بين حماس وإسرائيل استمرت أسبوعًا وانتهت في 1 ديسمبر إطلاق سراح 105 رهائن من غزة، بينهم 80 إسرائيليًا، مقابل إطلاق إسرائيل سراح 240 سجينًا فلسطينيًا.

المصدر: البوابة نيوز

كلمات دلالية: غزة فلسطين

إقرأ أيضاً:

مسؤول إسرائيلي : تقديم كبير في محادثات إطلاق سراح الأسرى في غزة

قال مسؤول إسرائيلي،اليوم الأحد 25 فبراير 2024، إن المباحثات بشأنّ إطلاق سراح الأسرى المحتجزين في قطاع غزة ، "شهدت تقدما كبيرا".

ونقلت القناة 12 الإسرائيلية عن المسؤول الإسرائيلي قوله: "هناك تقدم كبير وأساس متين للمحادثات فيما يخص الإفراج عن الأسرى المحتجزين في غزة، يمكن من خلاله بناء عناصر المفاوضات والتوصل إلى اتفاقات".

وبحسب المسؤول الإسرائيلي، فإنّ "الخطوط العريضة للمناقشات والتي سيتم تقديمها لمجلس الحرب للبتّ فيها تتضمن إطلاق 40 أسيرًا إسرائيليًا محتجزًا في غزة، بينهم أطفال ونساء وجنود وبالغون ومرضى، وذلك مقابل توقف القتال لمدة 6 أسابيع، وإطلاق سراح مئات الأسرى الفلسطينيين، بينهم من ذوي الأحكام العالية والقدامى".

وقالت القناة، إن "إسرائيل سترسل خلال الأيام القليلة المقبلة وفدًا إلى قطر للمناقشة التفاصيل كاملة".

وأشارت إلى أنّ مناقشات قطر ستبحث من هم الأسرى الفلسطينيون الذين سيتم إطلاق سراحهم، وعددهم الدقيق، وأسماء الأسرى الإسرائيليين المحتجزين بغزة الذين ستطلق " حماس " سراحهم جراء الصفقة المحتملة.

والجمعة، عقد مؤتمر باريس لبحث صفقة تبادل أسرى، بمشاركة الوفد الإسرائيلي برئاسة رئيس الموساد ديفيد برنيع ورئيس وكالة المخابرات المركزية الأمريكية (سي أي إيه) وليام بيرنز ورئيس وزراء قطر محمد آل ثاني ورئيس المخابرات المصرية عباس كمال.

وتجري المحادثات في ظل تفاؤل حذر بشأن فرص التوصل إلى اتفاق قبل بداية شهر رمضان .

والأسبوع الماضي، تعثرت اجتماعات استضافتها القاهرة لبحث الصفقة وسط إصرار حركة "حماس" على موقفها بإنهاء الحرب على قطاع غزة، وهو ما لا تقبله إسرائيل، حسب هيئة البث الإسرائيلية الرسمية.

وسبق أن سادت هدنة بين "حماس" وإسرائيل لأسبوع من 24 نوفمبر/ تشرين الثاني وحتى 1 ديسمبر/ كانون الأول 2023، جرى خلالها وقف إطلاق النار وتبادل أسرى وإدخال مساعدات إنسانية محدودة للغاية إلى غزة، بوساطة قطرية مصرية أمريكية.

المصدر : وكالة سوا

مقالات مشابهة

  • مسؤول إسرائيلي : تقديم كبير في محادثات إطلاق سراح الأسرى في غزة
  • تقدم ملحوظ في محادثات إطلاق سراح الرهائن بين مصر وأمريكا وإسرائيل
  • الاحتلال الإسرائيلي يقرر إرسال وفد إلى قطر لاستكمال مفاوضات الهدنة في قطاع غزة
  • مفاجأة بشأن الهجوم الصهيوني على رفح رغم إرسال وفد تفاوضي إلى قطر
  • إسرائيل ترسل وفدا إلى قطر لمواصلة المفاوضات حول الاتفاق مع "حماس"
  • تقدم في محادثات الرهائن بعد مقترح جديد قدمته الولايات المتحدة
  • ‏إكسيوس: اجتماع باريس خرج بمخطط جديد ومحدث لصفقة إطلاق سراح الرهائن
  • إشارات للتقدم.. اجتماعات ومحادثات بشأن صفقة جديدة لوقف إطلاق النار بغزة
  • عاجل : بلينكن: نعمل لإطلاق سراح الرهائن الإسرائيليين في غزة
  • تصريحات وزير المالية الإسرائيلى تثير غضب الشارع الصهيونى