أعرب الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش عن قلقه إزاء محاولة مكتب المدعى العام فى جواتيمالا إلغاء نتيجة الانتخابات العامة ومنع الرئيس المنتخب برناردو أرافيلو من تولى منصبه فى يناير.

وأشار جوتيريش، فى بيان، إلى أن محكمة الانتخابات العليا قد صدقت على الفوز الساحق الذى حققه أرافيلو فى صناديق الاقتراع فى أواخر أغسطس.

ووفقًا لتقارير إخبارية، واجه حزب أرافيلو "حركة البذور" الذى ينتمى إلى يسار الوسط عدة تحقيقات من قبل المدعين العامين الذين زعموا حدوث مخالفات فى تسجيل الحزب والتصويت.

وبحسب التقارير اعتبر أرافيلو أن تحقيقات النيابة العامة "محاولة انقلابية" تهدف إلى منعه من تولى منصبه فى 14 يناير.

وقالت المحكمة الانتخابية العليا، إن النتائج يجب أن تظل ثابتة، وأفادت التقارير بأن الحكومة المنتهية ولايتها أصدرت بيانًا أكدت فيه أن انتقال السلطة إلى أرافيلو أمر لا مفر منه.

وقال المتحدث باسم الأمم المتحدة ستيفان دوجاريك: "يكرر الأمين العام دعوته لاحترام إرادة الناخبين الجواتيماليين والانتقال السلس للسلطة فى يناير، وإن الأمين العام على ثقة من أن سيتم احترام نتائج الانتخابات كما صدقت عليها المحكمة الانتخابية العليا".

المصدر: الأسبوع

كلمات دلالية: الانتخابات جوتيريش جواتيمالا

إقرأ أيضاً:

أ.د علي المقدادي يرد على الغرايبة حول مقترح إلغاء الحج هذا العام

#سواليف – خاص

رد الأستاذ #الدكتور_علي_المقدادي ، أستاذ الشريعة في جامعة البلقاء التطبيقية ، على المقترح الذي تقدم به الأمين العام السابق لحزب المؤتمر الوطني «زمزم» قبل اندماجه مع حزب الوسط الاسلامي، #ارحيل_الغرايبة، برصد #أموال #الحج_والعمرة لهذا العام 2024 م/1445هجري، لإرسالها لدعم الأشقاء في #غزة للاغاثة وإعادة الإعمار.

وقال الدكتور المقدادي ، أن أداء #الفريضة للمسلم لأول مرة ، أولى من التبرع بها في وجوه الخير والصدقة، أما لمن يريد أن يكرر الحج والعمرة ، فالأموال بهذه الحالة أولى للتبرع بها سواء لغزة أو للفقراء والمساكين في أي من الدول العربية والإسلامية ، وبطبيعة الحال هذا الأمر يرجع للمسلم نفسه .

وبين الدكتور علي المقدادي ، أن #المسلم المستطيع للحج لأول مرة ، عليه أن يؤدي الفريضة حتى تسقط عنه ، والحج ركن من أركان الإسلام ، والعمر قد لا يسعفه أن يؤدي الفريضة في سنة أو سنوات لاحقة .

مقالات ذات صلة  جنرال صهيوني .. هناك فوضى عارمة في الجيش الإسرائيلي 2024/02/24

أما من أدّى الحج سابقا فقد سقطت عنه الفريضة ، ومن أدّى سنة العمرة من قبل ، يستطيع أن يتبرع بها من أجل غزة وفقراء المسلمين ، وله الأجر والثواب .

مقالات مشابهة

  • الأمم المتحدة تدعو للتضامن مع أوكرانيا والامتثال للقانون الدولي
  • دعوة أممية للتضامن مع أوكرانيا والامتثال للقانون الدولي
  • ”الصين تعبر عن قلقها إزاء تصاعد التوتر في البحر الأحمر وتقول: ارتفعت أسعار التأمين على النقل البحري والسفن”
  • أ.د علي المقدادي يرد على الغرايبة حول مقترح إلغاء الحج هذا العام
  • عاجل للأمين العام للأمم المتحدة
  • واشنطن تعرب عن خيبة أملها من إعلان إسرائيل بناء مستوطنات جديدة
  • «الأونروا» على حافة الانهيار.. مفوض الوكالة يستغيث بـ«الأمم المتحدة»
  • شكوى إلى الأمين العام للأمم المتحدة بشأن معاملة اللاجئين السودانيين في مصر
  • توافد علي انتخابات نقابة المهندسين في الدقهلية
  • الأمين العام للأمم المتحدة: واحد من بين كل 6 أطفال في غزة يعانون من سوء التغذية